إصدارات أطفال مستوحاة من كتاب “الرسائل الأساسية” لجواهر القاسمي

نهى سعيد
كل جديد
إصدارات أطفال مستوحاة من كتاب “الرسائل الأساسية” لجواهر القاسمي

نقلا عن مصادر متعددة لشبكة موقع تابع نيوز الاخباري:
يستعد المكتب الثقافي والإعلامي بالمجلس الأعلى لشؤون الأسرة لإصدار عدد من كتب الأطفال مقتبس من الرسائل الموجهة للأطفال واليافعين في كتاب “الرسائل الأساسية” لصاحبة السمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي رئيسة مجلس الوزراء. المجلس الأعلى لشؤون الأسرة.

وعقدت رئيسة المكتب صالحة غابش اجتماعا مع عدد من كتّاب الأطفال في الإمارات لعرض المبادرة والاتفاق على اختيار الرسائل التي يمكن أن تكون موضوعا مهما للطفل. المساهمة في تنمية شخصيته وإثراء فكره وتوجيه سلوكه لما يحقق مصلحته ومصلحة مجتمعه والإنسانية بشكل عام.

وشاركت الكاتبة: نادية النجار ، وأميرة بن كدرة ، ونورا الخوري ، على أن يتم الاتفاق مع بعض الرسامين الإماراتيين على وضع لمساتهم الفنية في كل كتاب.

تم تخصيص إحدى الرسائل لكتابتها من قبل الأطفال ، حيث سيتم تنظيم ورشة عمل خلال مهرجان الشارقة للثقافة والشعب لعام 2023 م ، لعدد من الأطفال لتدريبهم على كتابة النص واستعارة الفكرة من نص آخر ليأخذ طابعه النهائي متاحا للعرض والقراءة .. كما سيتم عمل رسوماته من قبل الأطفال.

مصفوفة متكاملة

يذكر أن كتاب “الرسائل الأساسية” لسمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي ، صدر عن منشورات القاسمي ، وجاء في 525 صفحة ، بمقدمة و 10 فصول: (الأسرة وحلم الاستقرار ، سلام انسان الى ابنائي وبناتي .. مع تحياتي المرأة .. اهم حضور .. مناهج الحياة “عن العلم والتعلم” الامارات وطني وصحتنا والمؤسسات .. والعمل. التحديات ، والثقافة .. وأجنحة الفنون ، وسلطة .. الإنسان أولاً وأخيراً). تكمن أهمية الكتاب في أن لمؤلفته سمو الشيخة جواهر القاسمي دور بارز ومؤثر في العمل الإنساني والخيري ، وفي مجالات عديدة مثل رعاية مرضى السرطان ورعاية الأطفال اللاجئين وحمايتهم. والأيتام والأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة. كما برز دورها في حثها على تأمين التعليم للجميع ، وخاصة الأطفال. ، وفي تبنيها لمشاريع مؤثرة تهتم بالأسرة وتمكين المرأة والطفولة ، إضافة إلى اهتمامها بالتراث الحضاري الإماراتي ، إيمانا منها بأهمية الثقافة ودورها في النهوض بالرجل وتميزه. له من غيره من المخلوقات ، ولكي يكون قادرًا على الإسهام في نهضة المجتمع وتطوره ، وأن يكون كذلك في شكل التغيرات التي تحدث في عصر العولمة.

وتجدر الإشارة إلى أن مؤلفة الكتاب صاحبة السمو الشيخة جواهر القاسمي تدرك أهمية الجوانب الإنسانية في حياة الفرد. سعت سموها إلى تحقيقها ابتداءً من الأسرة وانتهاءً بالمجتمع.

كثير من المعاني والأغراض التي نجدها مجسدة في هذا الكتاب. حيث ردت سموها في افتتاح الكتاب: “هذه الحروف كتبت بالحبر الذي ينطلق من تداعيات المعاني السامية .. وانتظام الأفكار العقلانية .. وهم ككل يشكلون مصفوفة واحدة .. متسقة في حياتهم”. جوهر واحد ومتنوع في أغراضهم النبيلة “.

ونود الإشارة بأن تفاصيل الاحداث قد تم حصرها من شبكات إخبارية أخرى  وقد قام فريق التحرير في موقع تابع نيوز الاخباري بالتحري والتأكد من صحة الخبر وتم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل او الاقتباس منه ويمكنك متابعة مستجدات هذا الحدث من مصدره الرئيسي له.
شاكرين لك تفهمكم لذلك نامل ان نكون عند حسن التوقعات.

المصدر: www.alkhaleej.ae

رابط مختصر