نادي تراث الإمارات يحتفل بيوم التوثيق العربي

نهى سعيد
كل جديد
نادي تراث الإمارات يحتفل بيوم التوثيق العربي

نقلا عن مصادر متعددة لشبكة موقع تابع نيوز الاخباري:
مركز زايد للدراسات والبحوث ، أمس الاثنين ، جلسة حوارية بمناسبة يوم التوثيق العربي الذي يصادف 17 أكتوبر من كل عام. وكان بعنوان “الوثيقة التاريخية الإماراتية … الإضاءة الفلكية”.

الجلسة التي أدارتها فاطمة المنصوري مديرة مركز زايد للدراسات والبحوث بالنادي ، حضرها الدكتور سيف البدواوي ، المؤرخ المتخصص في تاريخ منطقة الخليج العربي ، علي آل-. المطروشي مؤرخ وباحث في التراث والتاريخ المحلي وسعيد السويدي باحث في التاريخ والتراث الإماراتي.

وقالت فاطمة المنصوري في كلمتها الافتتاحية: “يأتي تنظيم الدورة احتفالاً بيوم الوثيقة العربية ، هذه المناسبة الهامة التي تتبناها المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم ، تجسيداً لأهمية الوثيقة ، حيث هي ذاكرة حية للأجيال وجزء لا يتجزأ من التراث الثقافي وأحد مكونات الهوية الوطنية. الوثيقة هي المرجع الرسمي والموثوق لتاريخ الأمم والدول وحضاراتها.

وأضاف المنصوري: يحتفل النادي بيوم التوثيق العربي إيمانا منه بدوره التاريخي في الحفاظ على التراث الوثائقي للوطن ، واستمرارا لمسيرته في حماية ودراسة ونشر الوثائق. متخصص في هذا المجال.

وتحدث الدكتور سيف البدواوي عن أهمية الوثائق في كتابة التاريخ قائلاً: “لا تاريخ بدون وثائق ولا يسمح للمؤرخ بالكتابة عن مواضيع تاريخية بدون دليل ، لأن التاريخ يتحدث عن أحداث وأوضاع ، وعن المؤرخين”. يجب أن تعتمد على المستندات في كتابة الحقائق التاريخية ، وتفضيل المستندات غير المنشورة مثل التقارير السرية والمقابلات الشفوية الواضحة والمثبتة والصور النادرة والكتب القديمة التي تم التحقق منها.

من جانبه تحدث علي المطروشي عن اهتمام دولة الإمارات بالمحافظة على ذاكرة الوطن من خلال جمع الوثائق وأرشفتها وفق أعلى المعايير والممارسات ، وإتاحتها للباحثين والدارسين للاستفادة منها. تناول سعيد السويدي المتخصص في علم الأنساب في تاريخ الإمارات أقدم الحكايات التي توصل إليها من خلال جمع وتسجيل الوثائق الشفوية والروايات التاريخية الإماراتية.

ونود الإشارة بأن تفاصيل الاحداث قد تم حصرها من شبكات إخبارية أخرى  وقد قام فريق التحرير في موقع تابع نيوز الاخباري بالتحري والتأكد من صحة الخبر وتم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل او الاقتباس منه ويمكنك متابعة مستجدات هذا الحدث من مصدره الرئيسي له.
شاكرين لك تفهمكم لذلك نامل ان نكون عند حسن التوقعات.

المصدر: www.alkhaleej.ae

رابط مختصر