قبل الإعلان المرتقب.. ما التوقعات لمعدل التضخم في شهر مايو؟ – أموال

علي الدعيس
أموال
قبل الإعلان المرتقب.. ما التوقعات لمعدل التضخم في شهر مايو؟ – أموال

نقلا عن مصادر متعددة لشبكة موقع تابع نيوز الاخباري:

توقع محللون أن يتراوح معدل التضخم السنوي في مايو والمنتظر الإعلان عنه خلال الساعات أو الأيام المقبلة بين 12.3% و15% في المدن.

ويعلن الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء عن أرقام التضخم شهريا عادة في اليوم العاشر من الشهر التالي، أو اليوم السابق أو اللاحق عليه إن كان هذا اليوم هو الجمعة.

وكان معدلات التضخم في مصر ارتفعت خلال الشهور الأخيرة لمستويات هي الأعلى منذ سنوات، حيث واصل معدل التضخم السنوي لإجمالي الجمهورية صعوده للشهر الخامس على التوالي خلال أبريل الماضي ليسجل 14.9% مقابل 12.1% في مارس، بحسب ما أعلن الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء في بيان سابق الشهر الماضي.

وسجل معدل التضخم السنوي في المدن ارتفاعًا إلى 13.1% في أبريل مقابل 10.5% في مارس الماضي.

ويتجاوز معدل التضخم السنوي في المدن بذلك النطاق المستهدف الذي وضعه البنك المركزي لمعدل التضخم السنوي عند مستوى 7% (بزيادة أو نقصان 2%) في المتوسط خلال الربع الرابع من عام 2022.

ولمواجهة معدلات التضخم المرتفعة والضغوط التضخمية المستقبلية، أعلن البنك المركزي يوم الخميس 19 مايو الجاري رفع أسعار الفائدة 2% دفعة واحدة لتصل إلى 11.25% للإيداع، و12.25% للإقراض.

وتوقع يوسف البنا المحلل بإدارة البحوث بشركة نعيم للوساطة في الأوراق المالية، أن ينخفض معدل التضخم السنوي في المدن إلى 12.3% خلال مايو مقابل 13.1% في أبريل.

وقال البنا، لمصراوي، إنه بالنسبة للتضخم الشهري فمن المتوقع أن يسجل معدلا سالبا 0.1% مقابل معدل موجب 3.3% في أبريل.

وأرجع البنا سبب الانخفاض المتوقع في معدلات التضخم إلى تأثير سنة الأساس، وانخفاض بعض السلع الغذائية مثل الخضروات والدواجن خلال شهر مايو مقارنة بشهر أبريل.

وقالت إسراء أحمد محللة الاقتصاد الكلي بقسم البحوث بشركة الأهلي فاروس لتداول الأوراق المالية، لمصراوي، إنه من المتوقع أن تهدأ وتيرة التضخم السنوي بشكل طفيف خلال مايو الماضي مقارنة بما كان عليه في أبريل بسبب تباطؤ الزيادة في أسعار السلع الغذائية والمشروبات.

وتوقعت إسراء أن يسجل معدل التضخم السنوي في المدن خلال مايو نحو 12.8%، وأن يسجل 0.5% على أساس شهري.

بينما كانت عالية ممدوح كبيرة الاقتصاديين ببنك استثمار بلتون، أكثر تشاؤما فيما يتعلق بتوقعات التضخم في مايو، حيث توقعت أن يرتفع المعدل السنوي في المدن إلى مستوى 15%.

ورغم توقعاتها بتراجع معدل التضخم الشهري إلى مستوى 2.4% خلال مايو مقارنة بما كان عليه في أبريل، فإن هذه التوقعات تعد الأعلى بين المحللين الثلاثة.

وأرجعت عالية ممدوح التراجع المتوقع للمعدل الشهري مقارنة بما كان عليه في أبريل إلى أن الشهرين الماضيين شهدا انعكاس انخفاض قيمة الجنيه على الأسعار، إلى جانب مواسم رمضان والأعياد وزيادة الاستهلاك.

وأوضحت أن تأثير سنة الأساس هو العامل الذي من المتوقع أن يؤدي لرفع معدل التضخم السنوي رغم التوقعات بتراجع الشهري، وهو المتوقع أن يستمر في الشهور المقبلة.

ويعد اختلاف التوقعات بشأن المعدل الشهري في مايو بين البنا وعالية ممدوح سبب اختلافهم في الرؤية بشأن دور سنة الأساس بالنسبة لتوقعات معدل التضخم السنوي خلال مايو.

ونود الإشارة بأن تفاصيل الاحداث قد تم حصرها من شبكات إخبارية أخرى  وقد قام فريق التحرير في موقع تابع نيوز الاخباري بالتحري والتأكد من صحة الخبر وتم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل او الاقتباس منه ويمكنك متابعة مستجدات هذا الحدث من مصدره الرئيسي له.
شاكرين لك تفهمكم لذلك نامل ان نكون عند حسن التوقعات.

المصدر: www.masrawy.com

رابط مختصر