11 7 مليار دينار ودائع دون فوائد في الكويت – أموال

ريم الفقيه
أموال
11 7 مليار دينار ودائع دون فوائد في الكويت – أموال

نقلا عن مصادر متعددة لشبكة موقع تابع نيوز الاخباري:
57 % من ودائع القطاع الخاص والأفراد المقيمين وغير المقيمين بفائدة أقل من 2%
15.6 % من الودائع بأجل أكثر من عام وتبلغ إجمالي قيمتها 7.3 مليارات دينار
أظهرت بيانات رسمية أن القطاع المصرفي في الكويت لديه نحو 11.69 مليار دينار ودائع من دون فوائد حتى نهاية مارس الماضي، وتشكل تلك الودائع أكثر من 32% من إجمالي ودائع القطاع الخاص المحررة بالدينار الكويتي للمقيمين وغير المقيمين، والبالغة قيمتها الإجمالية نحو 36.35 مليار دينار.
ووفقا لبيانات بنك الكويت المركزي تتوزع الودائع في القطاع المصرفي وفقا لنحو 11 مستوى مختلف الفائدة من بينها مبلغ الـ11.69 مليار دينار ذو الفائدة الصفرية، بينما استحوذت الودائع ذات الفائدة لغاية 2% على نحو 57.29% من إجمالي ودائع القطاع الخاص المحررة بالدينار الكويتي للمقيمين وغير المقيمين وذلك بقيمة إجمالية تصل إلى 20.8 مليار دينار.
وتدفع البنوك ما يتراوح بين 2 و2.5% فائدة على نحو 8.2% من الودائع بقيمة إجمالية تصل إلى 3.01 مليارات دينار بنهاية مارس الماضي، أما الودائع ذات الفائدة أكبر من 2.5% إلى 3% فتبلغ نسبتها 1.61% من إجمالي الودائع بما قيمته 585 مليون دينار، أما ذات الفائدة أكبر من 3% إلى 3.5% فتبلغ نسبتها 0.365 من الإجمالي بما قيمته 132 مليون دينار.
وأظهرت البيانات وجود ودائع بنحو 24 مليون دينار بفائدة أكبر من 3.5% إلى 4%، و44 مليون دينار ودائع بفائدة أكبر من 4% إلى 4.5%، ونحو 19 مليون دينار ودائع بفائدة أكبر من 4.5% إلى 5%، و1.8 مليون دينار ودائع بفائدة أكبر من 5% إلى 5.5%، ونحو 7 ملايين دينار ودائع بمعدل فائدة أكبر من 5.5 إلى 6%.
يذكر أن الودائع الحكومية تودع لدى القطاع المصرفي على أساس تجاري ولذلك تتباين فوائد وآجال استحقاق تلك الودائع بحسب أجل الوديعة وحجمها والبنك المودع لديه الوديعة وهو ما يتوافر لدى الجهات الحكومية صاحبة الودائع لدى البنوك.
وأظهرت البيانات أنه بنهاية مارس 2022 بلغت ودائع القطاع الخاص لأجل من المقيمين وغير المقيمين بجميع العملات على مستوى النشاط المحلي نحو 46.6 مليار دينار بنهاية مارس الماضي، ويتركز الجانب الأكبر من تلك الودائع بما يصل إلى نحو 41.8% وبقيمة إجمالية تصل إلى 19.48 مليار دينار في فئة الودائع لغاية شهر واحد فقط، بينما يتركز نحو 20.5% من إجمالي الودائع بقيمة إجمالية تصل إلى 9.55 مليارات دينار في فئة الودائع التي تتراوح بين أكثر من شهر وحتى 3 شهور فقط، ليصل مجموع الفئتين إلى نحو 62.3% من إجمالي الودائع لدى القطاع المصرفي.
وتمثل الودائع التي تتراوح آجالها بين 3 و6 أشهر نحو 11.5% من إجمالي الودائع لدى القطاع المصرفي بنهاية مارس وبقيمة إجمالية تصل إلى 5.36 مليارات دينار بينما تمثل الودائع التي تتراوح آجالها بين 6 و9 أشهر نحو 5.1% من إجمالي الودائع لدى القطاع المصرفي بنهاية مارس وبقيمة إجمالية تصل إلى 2.38 مليار دينار.
أما الودائع التي تتراوح آجالها بين 9 و12 شهرا فتمثل نحو 5.4% من إجمالي الودائع لدى القطاع المصرفي بنهاية مارس، وبقيمة إجمالية تصل إلى 2.52 مليار دينار، أما الودائع التي تزيد آجالها عن سنة فقد وصلت إجمالي قيمتها إلى 7.31 مليارات دينار بنهاية مارس الماضي وبما يمثل نحو 15.6% من إجمالي الودائع لدى القطاع.
ونود الإشارة بأن تفاصيل الاحداث قد تم حصرها من شبكات إخبارية أخرى  وقد قام فريق التحرير في موقع تابع نيوز الاخباري بالتحري والتأكد من صحة الخبر وتم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل او الاقتباس منه ويمكنك متابعة مستجدات هذا الحدث من مصدره الرئيسي له.
شاكرين لك تفهمكم لذلك نامل ان نكون عند حسن التوقعات.
المصدر: www.alanba.com.kw

رابط مختصر