كشفت دراسة عن “تأثير مذهل” للترابط الأسري على الصحة

علياء خالد
دوائك
كشفت دراسة عن “تأثير مذهل” للترابط الأسري على الصحة

نقلا عن مصادر متعددة لشبكة موقع تابع نيوز الاخباري:

 

خلصت دراسة حديثة إلى أن الترابط الأسري يساعد في تحسين الصحة العامة.

تهدف الدراسة التي نشرت في المجلة العلمية “Science Advances” ، والتي أجراها فريق بحثي مشترك من جامعات كينت ونوتنجهام ترنت وكوفنتري في بريطانيا ، إلى قياس تأثير التماسك الاجتماعي داخل دوائر قريبة مثل العائلة والأصدقاء ، وكذلك الدوائر الاجتماعية الأوسع مثل الدولة والحكومة والإنسانية بشكل عام حول السلوكيات. الصحة والصحة النفسية وعناصر السلامة العامة الأخرى.

جمع فريق البحث بيانات عن أكثر من 13 ألف شخص من 122 دولة بخصوص التجمعات الاجتماعية خلال الموجة الأولى من جائحة كورونا.

ووجد من خلال الدراسة أن الترابط الأسري يساعد على الانخراط في سلوكيات صحية إيجابية ، مثل غسل اليدين وارتداء أقنعة الوجه ومراقبة الاختلاف الاجتماعي ، مقارنة بالتماسك مع الأوساط الاجتماعية الأخرى.

وأظهرت الدراسة ، على سبيل المثال ، أن 46٪ من الأشخاص ذوي العلاقات الأسرية القوية يحرصون على غسل اليدين “كثيرًا” ، مقارنة بـ 32٪ بين أولئك الذين ليس لديهم علاقات قوية مع أفراد عائلاتهم ، وأن 54٪ من أولئك الذين لم يكن لديك علاقات قوية مع أفراد الأسرة لم تكن كذلك. لا يرتدون أقنعة الوجه أبدًا.

على الرغم من أن الأشخاص الذين يتمتعون بعلاقات قوية مع أفراد عائلاتهم لم يمثلوا أكثر من 27٪ من إجمالي العينات المشمولة في الدراسة ، إلا أنهم شكلوا 73٪ ممن يلتزمون بالتباعد الاجتماعي ، و 35٪ ممن يغسلون الأيدي ، و 36٪ من الذين يقومون بغسل اليدين. ارتداء أقنعة الوجه “كثيرًا”. “.

كما أثبتت الدراسة أن العلاقات القوية ، سواء على مستوى الدوائر الاجتماعية القريبة أو البعيدة ، ترتبط بتحسين الصحة النفسية والسلامة العامة للأفراد ، وأنه كلما كانت العلاقات أقوى بين أفراد الفئات الاجتماعية ، زادت فرصهم. من الانخراط في السلوكيات الصحية ، وتقليل المشاكل النفسية مثل القلق والتوتر والاكتئاب.

ونقل موقع “ميديكال اكسبريس” المتخصص في البحث الطبي عن الباحثة مارثا نيسون المتخصصة في العلوم الإنسانية بجامعة كنت قولها: “هذه الدراسة بينت الحاجة العامة للانتماء ، وذلك الارتباط بمختلف المجالات الاجتماعية. تشجع المجموعات على تحسين السلوكيات الصحية ، بما في ذلك الانتماء إلى مجموعات مجردة مثل الدولة أو الحكومة.

ونود الإشارة بأن تفاصيل الاحداث قد تم حصرها من شبكات إخبارية أخرى  وقد قام فريق التحرير في موقع تابع نيوز الاخباري بالتحري والتأكد من صحة الخبر وتم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل او الاقتباس منه ويمكنك متابعة مستجدات هذا الحدث من مصدره الرئيسي له.
شاكرين لك تفهمكم لذلك نامل ان نكون عند حسن التوقعات.

المصدر: www.masrawy.com

رابط مختصر