زيلينسكي يصف إقالة دبلوماسيين أوكرانيين بأنه تناوب فى إطار ا – اخبار

صدام توفيق
اخبار
زيلينسكي يصف إقالة دبلوماسيين أوكرانيين بأنه تناوب فى إطار ا – اخبار

نقلا عن مصادر متعددة لشبكة موقع تابع نيوز الاخباري:

أقال الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي خمسة دبلوماسيين من بينهم سفير بلاده لدى ألمانيا أندريه ميلنيك، وفقا لمرسوم نشرته المستشارية الرئاسية.

وأضاف المرسوم أنه تمت أيضا إقالة سفراء أوكرانيا لدى النرويج وجمهورية التشيك والمجر والهند. ولم يذكر المرسوم السبب أو ماذا سيفعلون في المستقبل.

وقال زيلينسكي في وقت لاحق اليوم السبت: “اليوم، وقعت مراسيم بشأن إقالة بعض سفراء أوكرانيا”.

وأضاف زيلينسكي في رسالة مصورة: “هذا التناوب هو جزء طبيعي من الممارسة الدبلوماسية. وسيتم تعيين ممثلين جدد لأوكرانيا في ألمانيا وجمهورية التشيك والنرويج والهند والمجر. يتم إعداد المرشحين من قبل وزارة الشؤون الخارجية”.

وعرف أندريه ميلنيك السفير الأوكرانى لدى ألمانيا بمطالبته المتكررة لألمانيا لتقديم المزيد من الدعم لبلاده في شكل أسلحة ثقيلة في ظل استمرار الغزو الروسي للأراضي الأوكرانية.

وتعرض ميلنيك مؤخرا لضغوط بسبب الدفاع عن الزعيم الوطني الأوكراني ستيبان بانديرا، الذي قاد مجموعة مسؤولة عن التطهير العرقي، ومذبحة أودت بحياة عشرات الآلاف من البولنديين، إبان الحرب العالمية الثانية.

ونقلت وسائل إعلام ألمانية، من بينها صحيفتا “بيلد” و”زود دويتشه تسايتونج”، عن مصادر أوكرانية أن ميلنيك سيتم نقله إلى وزارة الخارجية في كييف.

ونفى ميلنيك أن يكون بانديرا قاتلا جماعيا، قائلا إنه تعرض للشيطنة عمدا من قبل الاتحاد السوفييتي السابق في تصريحات أدلى بها خلال مقابلة.

واتهمت السفارة الإسرائيلية ميلنيك بـ “تشويه الحقائق التاريخية والتقليل من شأن الهولوكوست وإهانة أولئك الذين قتلوا على يد بانديرا وشعبه”.

ولم يرد ميلنيك في البداية ولكن في وقت لاحق، رفض الاتهام. وكتب ميلنيك على تويتر: “كل من يعرفني، يعرف أنني أدنت دائما الهولوكوست بأشد العبارات الممكنة”، واصفا الاتهامات بأنها ” منافية للمنطق “.

وشغل ميلنيك منصب السفير لدى ألمانيا منذ يناير 2015 وهو أطول من شغل هذا المنصب من حيث المدة مقارنة بغيره من الدبلوماسيين.

وأعربت كاترين جورنج – إيكاردت عضوة مجلس النواب التابع للبرلمان الألمانى البوندستاج عن تقديرها لميلنيك بعد ظهور أنباء إقالته.

وأضافت: “لقد عمل أندريه ميلنيك من أجل بلده بكل ما أوتي من قوة. إنه صوت لا لبس فيه ولا يكل من أجل أوكرانيا حرة”. ومع ذلك، أكدت أنها لا تتفق مع ميلنيك فيما يتعلق ببانديرا. وتابعت: “بغض النظر عن ذلك، أتمنى له كل التوفيق شخصيا، لخدمته المستقبلية، وقبل كل شيء لبلده”.

ونود الإشارة بأن تفاصيل الاحداث قد تم حصرها من شبكات إخبارية أخرى  وقد قام فريق التحرير في موقع تابع نيوز الاخباري بالتحري والتأكد من صحة الخبر وتم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل او الاقتباس منه ويمكنك متابعة مستجدات هذا الحدث من مصدره الرئيسي له.
شاكرين لك تفهمكم لذلك نامل ان نكون عند حسن التوقعات.

المصدر: www.masrawy.com

رابط مختصر