زيلينسكي يعتبر أن معركة سيفيرودونتسك “الوحشية والصعبة” ستحدد مصير دونباس – اخبار

صدام توفيق
اخبار
زيلينسكي يعتبر أن معركة سيفيرودونتسك “الوحشية والصعبة” ستحدد مصير دونباس – اخبار

نقلا عن مصادر متعددة لشبكة موقع تابع نيوز الاخباري:
وصف الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي المواجهات المحتدمة لبسط السيطرة على مدينة سيفيرودونتسك بأنها معركة وحشية وقال إنها ستحدد مصير منطقة دونباس، في وقت تنشر القوات الروسية الدمار في المدينة في هجوم يهدف للسيطرة على شرق أوكرانيا. من جهته، قال حاكم منطقة لوغانسك سيرغي جايداي في وقت متأخر الأربعاء “مقاتلونا صامدون في منطقة سيفيرودونتسك الصناعية”. تابعوا مباشرة آخر التطورات على مدار الساعة.

اتفق قادة أوروبيون في مجال الدفاع العسكري الإلكتروني الأربعاء على أن فعالية روسيا في استخدام القدرات الرقمية في حربها ضد أوكرانيا كانت أقل بكثير من المتوقع. وقال الجنرال كارل موليندا رئيس مركز الأمن السيبراني الوطني البولندي “كنا متيقنين جدا من أنه سيكون هناك بيرل هاربور سيبراني بالاستناد إلى خبرات سابقة لسلوك روسيا وقدراتها”. وأكد خلال اجتماع منتدى الأمن السيبراني الدولي الذي يعقد في مدينة ليل شمال فرنسا، أن أوكرانيا كانت متأهبة و”صمدت بوجه الهجمات الروسية”. وأضاف موليندا أن هذا أظهر أنه بالإمكان الاستعداد لحرب إلكترونية ضد روسيا التي اعتبرها “جيدة في القدرات الهجومية لكنها ليست جيدة بما يكفي في الدفاع”. وأعطى مثالا عن هجمات إلكترونية عدة ضربت روسيا، وإن كانت نتيجة جهد قراصنة مستقلين بشكل أساسي.

 

ألحق القصف المدفعي دمارا هائلا بالمدينة الواقعة في منطقة لوغانسك. وقال سيرغي جايداي حاكم لوغانسك إن وسط المدينة يتعرض للتدمير. وأضاف جايداي في تصريحات للتلفزيون الأوكراني في وقت متأخر من مساء الأربعاء “مقاتلونا صامدون في منطقة سيفيرودونتسك الصناعية. لكن القتال لا يدور فقط في المنطقة الصناعية ولكن في مدينة سيفيرودونتسك نفسها”. وتابع جايداي قائلا إن القوات الأوكرانية لا تزال تسيطر بالكامل على مدينة ليسيتشانسك المقابلة لها على الضفة الغربية لنهر سيفيرسكي دونيتس، لكن القوات الروسية تدمر المباني السكنية هناك.

 

قال الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي إن معركة السيطرة على مدينة سيفيرودونتسك معركة وحشية وستحدد مصير منطقة دونباس، بينما تنشر القوات الروسية الدمار في المدينة في هجوم يهدف للسيطرة على شرق أوكرانيا. وقال زيلينسكي في كلمة مصورة “هذه معركة وحشية جدا، صعبة جدا، ربما من أصعب المعارك في هذه الحرب”. وأضاف أن “سيفيرودونتسك لا تزال محور المواجهة في دونباس… إنها تعتبر إلى حد بعيد المكان الذي يتحدد فيه مصير دونباس الآن”.

 

قال رئيس المنطقة التي قصفت فيها القوات الروسية منشأة تخزين زراعية ضخمة يوم الأحد، إن روسيا تهاجم أهدافا غذائية وزراعية في أوكرانيا لإخافة العالم ودفعه لقبول صفقة لإعادة فتح موانيء البحر الأسود بشروط موسكو. وقال فيتالي كيم حاكم منطقة ميكولايف، حيث دمر القصف الروسي مستودعات إحدى أكبر محطات السلع الزراعية في أوكرانيا خلال عطلة نهاية الأسبوع، إن موسكو تريد جعل نقص الغذاء العالمي “يبدو وكأنه كارثة”. وقال كيم في مقابلة الأربعاء “إنهم يقومون بذلك لأنهم يحاولون المساومة على فتح (موانيء) البحر الأسود”، على أمل التوصل إلى اتفاق قد يسمح لصادرات الحبوب الأوكرانية والروسية باستخدام الممر المائي، ربما مقابل تخفيف العقوبات.

 

ونود الإشارة بأن تفاصيل الاحداث قد تم حصرها من شبكات إخبارية أخرى  وقد قام فريق التحرير في موقع تابع نيوز الاخباري بالتحري والتأكد من صحة الخبر وتم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل او الاقتباس منه ويمكنك متابعة مستجدات هذا الحدث من مصدره الرئيسي له.
شاكرين لك تفهمكم لذلك نامل ان نكون عند حسن التوقعات.

المصدر: www.france24.com

رابط مختصر